استثماراً للعطلة الصيفية.. أنشطة وبرامج متنوعة يشرع بتنفيذها مركز رعاية الشباب في كربلاء

, منذ 5 شهر 161 مشاهدة

من أجل توسيع العمل الميداني الشبابي، وليشمل أكبر عدد ممكن من الشباب في كربلاء وخارجها، واستثماراً للعطلة الصيفية، شَرَعَ مركز رعاية الشباب التابع الى قسم النشاطات العامة في العتبة الحسينية المقدسة بمجموعة من البرامج الهادفة والنوعية للشباب وبشريحتيه الأكاديمي وغير الأكاديمي، وزجّهم ببرامج تُنمّي وتطوّر قدراتهم وبشتى المجالات.

وقال مدير المركز الأستاذ (محمد علي الربيعي) في هذا الصدد: "بعد الخطّة الموضوعة من قبل مركز رعاية الشباب في قسم النشاطات العامة بحسب المواسم سواء كانت الدراسية أو العطلة الصيفية وبعد انتهاء الموسم الدراسي الحالي 2018 ـ 2019م سعى المركز ليستثمر العطلة الصيفية بتفعيل مشروع (شبابنا) والذي يستهدف الشباب العاطلين عن العمل ومرتادي المقاهي وتاركي الدراسة".

وأوضح الربيعي: "تمّ تقسيم كادر مركز رعاية الشباب الى مجموعة فرق، وكلّ فرقة توجّهت الى مجموعة من المقاهي، حيث كانت البداية من مركز المدينة ومن ثمّ الى الأحياء المحيطة بالمركز، وبعدها الأقضية والنواحي، إذ شملت المناطق غربي المحافظة مثل حيّ النصر، ودور البناء الجاهز، ومن ثمّ حيّ رمضان، وحيّ المعلمين، وحيّ الموظفين، وحيّ الحسين، بواقع 45مقهى كوجبة أولى، وبعد تدوين أسماء الشباب العاطلين عن العمل الذين التقينا بهم سوف نشرع بتنفيذ برنامج (صنّاع الحياة) والقاضي بتقديم الدورات المهنية للشباب العاطلين عن العمل".

وعن الدورات المهنيّة التي ستُقدّم للشباب أجابنا الربيعي قائلاً: "سنقدّم لهم دورات في الحلاقة والخياطة والنجارة والتأسيسات الكهربائية، بالإضافة الى صيانة أجهزة الحاسوب وما الى ذلك من الدورات التي بإمكانها أن تنمّي وتطوّر قدراتهم، ومزاولة عملهم في سوق العمل، وكسب القوت لهم ولعوائلهم".

وتابع الربيعي: "أما الشقّ الثاني من البرامج سوف تكون تشويقية الى الشباب، وهي إقامة البطولات الرياضية الخماسية لكرة القدم، وشمول أكبر عدد ممكن من الشباب بهذه البرامج الرياضية".

جدير بالذكر أنّ عمل مركز رعاية الشباب لا يقتصر على محافظة كربلاء فحسب بل يشمل أغلب المحافظات بهذه الأنشطة والبرامج من خلال ممثليات المركز في المحافظات.

 

تصوير: علي النجار

إعداد: غسان العكابي

متابعة: عبدالرحمن اللامي  

مواضيع قد تعجبك

Execution Time: 0.6560 Seconds