مدرسة الإمام المنتظر في ذيقار تُقيم محفلها القرآني الرمضاني الأول

, منذ 2 شهر 46 مشاهدة

مع بداية شهر رمضان المبارك تتعطّل الدراسة في المدارس الدينية، كما هو معهود في نظامها الحوزوي، ولكن لا تُغلق في وجه النشاطات التي تُقام في المناسبات الدينية التي يقوم بها المؤمنون، بل تدأب هذه المدارس في إحياء المناسبات التي تعود على المجتمع بالنفع والخير للارتقاء بالواقع الأخلاقي، وتشجّعهم على الاستمرار في إحيائها كل عام.

فمع حلول شهر ربيع القرآن شهر رمضان المبارك لهذه السنة 1440 هجرية أقامت مدرسة الإمام المنتظر عجّل الله فرجه الشريف التابعة لشعبة المدارس الدينية في محافظة ذيقار محفلها القرآني الأول في مقر المدرسة، حيث يُقام طيلة الشهر الفضيل محفلاً يتناول ختمة جزء من القرآن الكريم، ومعه تعليم أحكام التلاوة وتفسير آية وتصحيح القراءة لطلاب مدرسة الإمام المنتظر وغيرهم.

ويأتي ذلك انسجاماً مع وصية الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله في الاهتمام بالكتاب والعترة على حدّ سواء، وتطبيقاً للحديث الشريف: (مَن قرأ في شهر رمضان آية من كتاب الله كان كمن ختم القرآن في غيره من الشهور).

يُذكر أنّ شعبة المدارس الدينية التابعة لقسم النشاطات العامة في العتبة الحسينية المقدسة تُعنى برعاية العشرات من المدارس الدينية في داخل العراق وخارجه، لدراسة العلوم الشرعية وما يتعلق بها، كما تقوم بمتابعة نشاطات هذه المدارس الثقافية والتوجيهية والتوعوية.

 

هيئة التحرير في 

موقع النشاطات العامة

مواضيع قد تعجبك

Execution Time: 0.4487 Seconds