العتبة الحسينية المقدسة تُكرّم ثلاثين طالبة من الجامعة المستنصرية

, منذ 3 شهر 61 مشاهدة

شهدت قاعة (الشهيد كاظم طلال) في كلية التربية الأساسية في الجامعة المستنصرية، إقامة حفل بهيج لتكريم الطالبات المثاليات الفائزات في مسابقة (الطالبة المثال) التي أقامها الإعلام النسوي التابع للعتبة الحسينية المقدسة، بحضور شخصيات دينية وأكاديمية وطلبة الكلية.

وفي كلمةٍ لممثل العتبة الحسينية المقدسة السيد (ابراهيم الحسيني) جاء فيها: "إنّ مشروع اختيار الطالبة المثال في الجامعة يهدف الى إبراز قيمة المرأة الحقيقية، فما من حضارة ولا ديانة أعطت حقّاً ودوراً فعالاً للمرأة سوى الديانة الاسلامية، فالإسلام بدأ منذ الوهلة الأولى، حين وضع الجنة تحت أقدام الامهات، فأعلى مكانة المرأة في الديانات السماوية، هي تلك المكانة التي وضع فيها الله الجنة تحت أقدام الامهات، فنحن الآن في عصر يكاد أن يعود الإسلام غريباً كما جاء أول مرة".

وقدم الحسيني شكره للطالبات اللواتي ضربن مثالاً رائعاً في العفة الزينبية وسط الحرم الجامعي، مؤكّداً بأن "هذه الثلة من الطالبات هُنّ امتداد لنهج السيدة فاطمة الزهراء (عليها السلام)".

فيما قال رئيس قسم الإرشاد النفسي والتوجيه التربوي الدكتور (غالب خزعل) خلال كلمة الكلية: "نحن فخورون بالمبادرات والأنشطة التي تُقيمها العتبة الحسينية المقدسة في كليتنا واهتمامها بطلبة الجامعات، الذي يجعل من الطالبة الجامعية صاحبة إرادة وعزيمة من خلال هذه المسابقة التي تُحَتّم على الطالبة عدم الانحراف والانجرار وراء مغريات الحياة".

مبيناً: "أنّ التعاون بين المؤسسات الدينية المتمثلة بالعتبات المقدسة والمؤسسات التربوية يهدف الى إعداد جيل متكامل خالٍ من السلوكيات المنحرفة، خصوصاً وأنّ المؤسسات التربوية معرّضة لعدّة اتجاهات فكريّة، مستهدفة الفئة الشابة من المجتمع وخصوصاً طلبة الجامعات".

من جهتها أوضحت مسؤولة الإعلام النسوي المهندسة (ندى الجليحاوي) قائلة: "بعد نجاح المسابقة في عامها الأول حين أُقيمت في جامعة كربلاء في سنة 2016م، وبناءً على توجيهات المتولي الشرعي للعتبة الحسينية المقدسة الشيخ (عبد المهدي الكربلائي) التي تؤكّد على إقامة المسابقة سنوياً في الجامعات، توسّعت رُقعة المسابقة لتشمل جامعة كربلاء والكوفة وبابل وكلية الإمام الكاظم (عليه السلام) وجامعة المستنصرية، التي لو تأملنا فيها ملياً لوجدناها بأنها تمثل برنامج تربوي أخلاقي يحثّ الطالبة الجامعية على الالتزام بالعفّة والحجاب الزينبي، وعدم والتأثر بالثقافات الغربية".

وأضافت الطالبة (زهراء عباس) من قسم الرياضيات في هذا الصدد: "نتمنّى أن تستمرّ مثل هذه المسابقات، ونتمنّى دعمها من قِبَل المؤسسات التربوية؛ كونها تهدف الى الالتزام بإرث السيدة فاطمة الزهراء (عليها السلام)".

فيما قالت (عذراء جبار) الطالبة المثال على الكلية: "إننا بحاجة ماسة لهكذا مبادرات من شأنها الاهتمام بالحجاب، وأنا كطالبة مثال على الكليّة أؤكد بأن هذه المسابقة زادت من عزمي وإصراري في الالتزام بالحجاب، خصوصاً ونحن الآن نعيش في مجتمع فَقَدَ الكثير من ملامحه الإسلامية".

 

متابعة: عبدالرحمن اللامي

 

مواضيع قد تعجبك

Execution Time: 0.6063 Seconds